منتدى أزياء بنات مراهقات

منتدى احلى مراهقات


    حكاية فتاة عذبتها الحياة

    شاطر
    avatar
    maya18

    المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 03/05/2012
    العمر : 22
    الموقع : anaba

    حكاية فتاة عذبتها الحياة

    مُساهمة  maya18 في الخميس مايو 03, 2012 10:23 am

    حكاية فتاة
    حكاية زمن ظلم فتاة فكرهت نفسها وكرهت الحياة و سكبت منها الفرحة و الابتسامات فقدت الأمل و عاشت وحيدة بين أهلها تعيش لكنها بعيدة من قلبها مجروحة و تبدوا سعيدة لأجل والدها و أخوها،لم تنتقم من الذين خانوها جرحوا قلبها و قتلوها ووسط حزنها حبسوها و بالفاسقة و الفاجرة نعتوها ، فتاة بعمر الزهور عاشت حياتها و عاشت السرور متواضعة لا يملؤها الغرور و ابتسامتها على الأرض نور ن عيناها بحر لم تشهد له بحور قلبها أبيض لا يعرف الشرور صوتها حنون كصوت العصفور كانت كرسمة فنان مشهور فتحت عينيها على دنيا سمتها المحضور،دنيا الخيانة و الكذب و الخاطر المكسور كل الناس كانوا في عينيها طيبين فتاة بعمر الوردة ذات ستة سنين كل يوم تذهب إلى المدرسة برفقة جدها فيأخذها إلى المدرسة ثم يعيدها إلى أن تعودت على هذا الطريق فتجهز نفسها باكرا تستفيق تأكل و تجهز نفسها للدراسة فتحمل محفظتها و كلها حماسة أصبحت تذهب لوحدها رحل و مات جدها، في يوم ما أصعبه من يوم تحن له السماء وتبكي له النجوم واجهت الفتاة مصيرها المحتوم ومن هنا بداية الطريق المشئوم ، أثناء عودتها إلى البيت اغتصبها رجل ذا ضمير ميت نعم تعرضت للاغتصاب. فكانت الغزالة وسط الذئاب سلبوها أغلى ما تملك دون أسباب هل ما حدث ذنبها أم انه من الله عقاب؟ ومن هنا بدأت رحلة العذاب أخذوا منها أغلى ما تملك في الوجود كأنما رموها حية تأكلها الأسود ذهبت تلك الأحلام التي رشتها بالورود أم أنها كانت كذبة ليس لها وجود؟ عادت إلى البيت جثة دون روح لدنيا كان فيها الحرام مسموح سلبوها حياتها وسن الطفولة عاشت أيام ودنيا مجهولة هل هو حادث أم أنها المسئولة؟ظلموها كثيرا بل حطموها تركوا لها علامة حتى الزمان لا يمحوها ليتهم حملوا سكين و طعنوها حتى تدفن ولعلها ينسوها لكنهم اغتصبوها و أغلى ما تملك سلبوها و مرمية على الأرض تركوها و الدموع و الأحزان تكسوها و رغم صغر سنها خبأت السر لكنها لا تعلم ما كان منتظر سن غدر الدنيا و غدر البشر.
    فتاة في مثل هذا الصغر تحن لها القلوب و يحن الصغر #فهنيئا يا مغتصبي الآن افتخر بانجازك العظيم أنت المنصور سأتعود على الهموم و على السهر# فتحدث نفسها و تحدث القدر و قوت نفسها بالإيمان و الصبر حاولت النسيان ففشلت،عاشت حزينة و تحملت وقفت على قدميها كلما وقعت هكذا كتب لها منذ ولدت الاستسلام و الضعف، رفضت موت الأيام و الفتاة كبرت ووجدت الحياة في عينيها اسودت أصبحوا ينادونها بالفاجرة كأنها كانت بجسدها تاجرة دين الفتاة الشريفة العفيفة أين بسمتها و عزتها و أصبحت ضعيفة ؟ أين اختفت البسمة ؟ أم أنها محيت كما تمحى الرسمة ليتها لم تعش لتحكي هذه الحكاية وتقتل نفسها و ترسم النهاية أصبحت في البيت مصدر عار، فكتمت الحقيقة و الأسرار وحاولت عدة مرات الانتحار تحملت قسوة الحيات عاشت الهم و الحزن لسنوات كبرت و كبر همها و لم تستطع أن تخبر أمها من يشفي ألمها أم أن الدنيا ستقتلها، صارعت و تحدت و فعلا فشلت أين الحلم الطاهر العفيف أم انه سقط كورقة الخريف فالتقطها الشارع و الرصيف و دهستها ساق سفاح مخيف، حلمت أن ترتدي لباس العروس لكنه حلم و أمل منه ميئوس لن ترتدي ولن تحلم بهذا الرداء ، ليست شريف و ليست عذراء اخذوا منها شرفها و رموها كالحنفاء فالتقطها الشارع و التقطها الداء ،بدل هذا الرداء سترتدي الكفن وتقتلها الحسرة و يقتلها الألم، فشاعت أنها بائعة جسدها ناشرة الفت بين الناس ........ .........أخطأت.........أنت من قد دفع الثمن سوف لن ترتدي العباءة البيضاء سترتدي الكفن و يصير العزاء، لا تنتظري و لا تطلبي من الله الرجاء و لا تقولي ستحل معجزة من السماء فما ذهب لن يعود و ما ضاع قد ضاع سافري و ودعي الدنيا و لشرفك قولي: هذه الدنيا مليئة بالعذر و الخداع و الوداع و بيت زوجك هو قبر من القبور لا حل لحقيقة اختفاء فتاة بين السطور فلا تعجب للدنيا أيها القارئ لمأساتي لعلك تأخذ العبرة من حكايتي.
    من اعداد(ز.اشواق) lol! lol! lol!
    avatar
    لولا القمر ss

    المساهمات : 12
    تاريخ التسجيل : 04/06/2012

    رد: حكاية فتاة عذبتها الحياة

    مُساهمة  لولا القمر ss في الجمعة يونيو 08, 2012 4:30 pm

    ياالله تحزن القصه بس الله يعطيك العافيه Sad

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 22, 2017 6:52 am